التخطي إلى المحتوى

                                  من تاريخ الأدب في العصر الإسلامي

 

* أثر الإسلام في الحياة العربية :

(1)  نقل الإسلام الامة العربية –  كلها- من الوثنية الضالة إلى التوحيد الخالص، والخضوع التام لله عزَّ وجلَّ ، وطهّر الإسلام المجتمع العربي كله من الموبقات؛ فطهُرتْ نفوسهم، وصاروا ساسة الدنيا وقادتها .

(2) لقد عدل الإسلام ميزان الحياة الاجتماعية بالزكاة ؛ فزالت الشقة بين الأغنياء والفقراء .

(3) حدد مناسك الحج؛ فصار مؤتمراً سنوياً يتبادل فيه المسلمون المنافع .

(4) حوّل العقلية العربية من السحر والشعوذة إلى التفكير السليم .

 

أثر الإسلام في اللغة :

1– العالمية: انتشرت اللغة العربية – عبر الفتوحات الإسلامية – شرقاً وغرباً حتى وصلت – عبر الأندلس – إلى أوربا فصارت – بفضل الإسلام – لغة تتداول في كل تلك البلاد .

2– الخلود: لا توجد لغة في عالمنا اليوم احتفظت بخصائصها الصوتية، والتركيبية، والدلالية -لأكثر من قرنين- مثلما احتفظت العربية؛ وذلك بفضل القرآن الذي ضمن – ويضمن لها- البقاء والخلود عبر الأزمان .

3– توحيد اللهجات العربية: كانت في الجزيرة العربية أكثر من ألف قبيلة تتحدث العربية بلهجات مختلفة ، ولكن ساعد :

أ/ الحج    .               ب/ الأسواق  .

على تقريب هذه اللهجات قبل الإسلام ، ثم جاء القرآن الكريم بلهجة قريش فوحَّد اللهجات العربية – كلها – على هذه اللهجة الأكثر فصاحة فترك ذلك أثره في اللغة .

الشعر في عهد النبي (ص) :

لانت ألسنة الشعراء بالقرآن، وظهرت المعاني الإسلامية في شعرهم، وكان أهمّ موضوعات الشعر في هذا العهد :

أ- الفخر : كانوا يفخرون بقوتهم وانتصارهم على أعدائهم  مثل :

فَمَا نَخْشَى بِحَوْلِ اللهِ قَوْمَاً ** وَإِنْ كَثُرُوْا وَأَجْمَعَتِ الزُّحُوْفُ

إِذَا مَا أَلَّبُوْا  جَمْعـاً عَلَيْنا ** كَفَانَـا  حَدَّهُمْ   رَبٌّ  رَءُوْفُ

سَمَوْنَا يَوْمَ بَدْرٍ  بِالْعَوَالِيْ ** سِرَاعاً لا تُضَعْضِعُنَا الْحُتُوْفُ

لَقِيْنَاهُمْ  بِهَا  لَمّـا سَمَوْنَا ** وَنَحْنُ  عِصَابَـةٌ  وَهُمْ  أُلُوْفُ

ومعنى الأبيات : لأنَّ الله معنا بإرادته؛ فإننا لا نخاف المشركين، وإنْ كثرت جيوشهم الزاحفة علينا. إذا ما جمعوا جيشاً لمحاربتنا فإنَّ الله الرحيم بنا سيتولى أمرهم، ويكفينا شرهم . لذا في معركة بدر كان انتصارنا بسيوفنا وسريعا، ولم يخفنا الموت ومع قلة عددنا وكثرة عددهم، فقد انتصرنا عليهم.

ب- المدح: اقتصر في هذا العهد على مدح النبي (ص) ؛ لأنه لم يكن هناك من يدانيه مكانة، ورفعة، وقد مُدح بـ:

1/الشجاعة .    2/ الكرم  .   3/ حُسن الخَلق  .    4/حسن الخُلق .

ج-الرثاء: وهوالبكاء على الميت مع تعديد محاسنه، ويكون شعراً، أونثراً. وهو عاطفة إنسانية مبعثها الحزن على المتوفى، وهذا ما يفرقه عن المدح . وهو نوعان هما:

1/رثاءالنبي(ص): وهو تعبير عن إحساس عميق بفقد الأب، والمعلم والرفيق مثل قول حسّان بن ثابت :

نبِّ   المساكينَ  أنَّ  الخيرَ فارقَهـم*  مع  النبي  تولى   عنهم   سحراً

من ذا الذي عنده رحلي وراحلتـي *  ورزق أهلي إذالم يؤنسوا المطرا

أم مَنْ نعـاتب لا نخشى  جنادعـه * إذا اللسان عتا في القول أو  عثرا

كـان الضياء وكان النور نتبعه     *  بعد الإله وكان السمع   والبصرا

ومعنى الأبيات : أخبر الضعفاء بأنَّ موت النبي؛ يعني مفارقتهم للخير الذي كان يمثله ذلك النبي، الذي نعتمد عليه، ويكرم أهلنا في زمان الجدب، وهو البّار بنا، لا نخشى غضبه وإنْ أخطأنا في حقِّه، وهو يمثل لنا الضوء الذي يهدينا بعد الله .

2– رثاء الشهداء:مثل:رثاء حسّان بن ثابت لشهداء غزوة ” مؤتة “:

زيد بن حارثة ،  جعفر بن أبي طالب ،  عبد الله بن رواحة.

الشعرفي عهدالخلفاءالراشدين:

   كانت أهم موضوعات الشعر في هذا العهد :

أ- تصوير المعارك : يقول قيس بن مكشوح المرادي :

     جلبت الخيل من صنعاء تـردي *     بكل  مدجـج  كالليث  سامي

إلى  وادي القرى  فديار  كـلب * إلى اليرموك  فالبلد الشآمـي

اقرأ أيضا:  وصية عمرو بن كلثوم

وجئت  القادسيـة  بعد  شـهر * مسومة   دوابرهـا    دوامي

فناهضنا  هناك  جمع  كسـرى * وأبنـاء  المرازبة  الـكـرام

فلما أنْ  رأيت  الخيل   جالـت * قصدت لموقف الملك  الهـمام

فأضرب رأسه فهوى صريـعاً * بسيف  لا   أفلَّ  ولا   كـهام

وقد أبلى الإله  هناك  خــيراً * وفعل الخير  عند الله   نامـي

وهي – كما ترى – تصوِّر رحلة الشاعر من دياره، ومسيرتهم عبر الشام، ثم يصف انتصارهم الكبير على كسرى وقوّاده العظام .

ب- الرثاء :  وهو قسمان :

1- رثاء الخلفاء : مثل رثاء عاتكة بنت زيد بن عمر بن الخطاب لجدها:

عينُ   جودي   بعبرة    ونحيب * لا تملي على الإمام النجيب

فجعتني المنون  بالفارس  المُعًََلَّم *  يوم    الهيـاج    والتلبيب

عصمة الناس والمعين على الدهر * وغيث المنتاب  والمحروب

وهي تطلب من عينها أن تكثر من البكاء، ولاتبخل، ولا تمل البكاء؛ لأن الموت قد أصابها بموت جدها، واصفة إياه بأنه شجاع؛ يُعلِّم نفسه في المعركة، وأنه ملجأ الناس، ومساعدهم على ظروف الدهر ومصائبه .

2– رثاء الشهداء : مثل رثاء شهداء القادسية .

جزى الله  أقواماً  بجنب  مشرق * غداة دعا الرحمن من  كان    داعياً

جناناً من الفردوس والمنزل الذي * يحل به م الخير من كان  باقياً   وواضح من الأبيات ظهور فهم جديد، متمثل في نيل الجنة نظير الاستشهاد، بل أنهم عند طلبهم الشهادة إنما يدعون الله أن يرزقهم الجنة، وفي رثاء الشهداء تمجيد لهم، وإشادة ببطولتهم، ومع الحزن على فقدهم فاننا نجد الرضا بقضاء الله .

النثر في عهد النبي (ص) :  ويتكون من :

  • الحديث النبوي الشريف:يعد الرسول (ص) أفصح من تكلم بالعربية في تاريخها الطويل؛ فقد أوتى جوامع الكلم؛ لذا كان حديثه أبلغ أنواع النثر العربي. ومن دلائل بلاغته أنه:

    1  لم يكن يتكلف الكلام .

2- لم يكن يستخدم الألفاظ الخشنة، والوعرة .

3 كان يوجز في كلامه بقدر ما يطلبه الموقف .

4- كان يستعمل من الكنايات والتعابير ما لم تستخدمه العرب من قبله مثل (حمي الوطيس) .

 (ب) الخطب : للرسول خطب كثيرة، منها، خطبته يوم فتح مكة، التي أشار فيها – بعد توحيد الله ، ومدحه – إلى إلغاء كل المفاخر عدا سدانة البيت، وسقاية الحاج. وأشار فيها إلى المساواة بين البشر؛ مستشهداً في ذلك بالقرآن، وعفا فيها عن قريش بجملته المشهورة  ” اذهبوا فأنتم الطلقاء”.

من خصائص خطبه: 1- أنها تمتاز بالايجاز والاختصار. 2- أنه كان ينوع في افتتاحيات خطبة . 3- ألغى (ص) كل المفاخر التي كانت تفتخر بها العرب وقريش في الجاهلية ولم يستثن إلا خدمة الكعبة والتروية (هذه خاصة بالخطبة السابقة). 4- أكد ما جاء به القرآن من المساواة بين الناس .     5- خلو الخطب من الكلمات الصعبة.  6- خلوها من السجع والبديع المتكلف. 7- كان (ص) يستشهد بالقرآن .

(ج) الرسائل : بعد أن استقرت حكومته (ص) في المدينة، بعث بالرسائل إلى الدول المجاورة، والأطراف البعيدة مثل: فارس، والشام، واليمن، ومصر: يدعوهم فيها إلى الإسلام، ومن أهمها رسالته إلى هرقل  عظيم الروم ،وكسرى عظيم فارس. وأهم ما يميز رسائله : 1- الإيجاز البليغ: مثل عبارته (أسلم تسلم) بما تحمل من دعوة هادئة، وتهديد واضح .2- لا تكاد تخلو رساله من رسائله من القرآن الكريم، ومعانيه. 3- ليس للمحسنات البديعية أثر فيها .

النثر في عهد الخلفاء الراشدين : كان يترسم خطا نثر الرسول (ص) من حيث:1/ الفصاحة والبلاغة. 2/ اخذ المعاني من القرآن الكريم3/والحديث النبوي4/ الايجاز البليغ.  وكان يشمل (أي النثر):

  • الخطابة: ولقد كان الخلفاء من الخطباء ، ولهم خطب كثيرة منها: لأبي بكر الصديق يقول فيها :  “ أيها الناس إني قد وليت عليكم، ولست بخيركم ، فإن رأيتموني على حق فأعينوني، وإن رأيتموني على باطل فسددوني، أطيعوني ماأطعت الله فيكم، فإذا عصيته فلا طاعة لي عليكم، ألا إنَّ أقواكم عندي الضعيف حتى آخذ الحق له، وأضعفكم  عندي  القوي حتى آخذ الحق منه، أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم  .الخطبة – كما ترى- تختص بما يلي :1 – أنها دستور التعامل في خلافته 2- أنه ليس خير الصحابة .3- أنَّ طاعة المسلمين له مصدرها طاعته الله.  4- العدل المطلق بين المسلمين.
اقرأ أيضا:  منحة حكومة اذربيجان

ومن خطب عمر قوله : ” اقرأوا القرآن تُعْرَفوا به، واعملوا به تكونوا من أهله، أنه لم يبلغ ذي حق أن يطاع في معصية الله . ألا وأني أنزلت نفسي من مال الله بمنزلة والي اليتيم . إنْ استغنيت عففت وإنْ افتقرت أكلت بالمعروف، تقرم البهمة الإعرابية القضم لا الخضم

والأفكار التي تمثلها الخطبة هي :1/ بلوغ الحق في الحكم  وغيره تكون بطاعة الله. 2/ سياسته إزاء مال الدولة كسياسة راعي اليتيم مع مال اليتيم كما قررها الله في قوله :  ﴿ فإنْ آنستم منهم رشداً فادفعوا إليهم أموالهم ولا تأكلوها إسرافاً وبداراً أن يكبروا ومن كان غنياً فليستعفف، ومن كان فقيراً فليأكل بالمعروف ﴾ .

 

وأنواع الخطابة في عهد الخلفاء الراشدين هي : 

1/ خطب سياسية (المثالين السابقين) .

 2/ خطب دينية (خطب الجمع والأعياد).

 3/ خطب حربية (مثل خطبة عمر عند تجهيز الجيش التي أقرّ فيها) :

أ/ أن الحرب الإسلامية حرب باسم الله وعونه .

ب/ أنَّ النصر ليس بكثرة العدد والعتاد وإنما هو من عند الله .

ج/ منع التمثيل بالقتلى وقتل الشيوخ الكبار والمرأة والطفل .

(2) الرسائل : تابع الخلفاء النبي – صلى الله عليه وسلم – في بعث الرسائل عند الحاجة إليها، ومثال ذلك: رسالة أبي بكر الصديق التي حمَّلها قادة الجيوش الذين حاربوا القبائل المرتدّة ومثلت الرسالة ما يلي :

أ/ أنها منشور صارم ورادع.  ب/ اقتبس كلمات من الرسول (ص).

ج/ شملت آيات مناسبة لغرضها . د/ عبارات الرسالة قوية وقاطعة .

هـ/ خيّرهم بين الرجوع للإسلام والقتل .و/ رفض أي شئ غيرالإسلام .

 

 

                       

 

 

تمرين (1)

 

النمط الثاني من الأسئلة

(يعتمد بشكل مباشر على ترتيب معلومات الكتاب)

1-ما معنى الإسلام لغة ؟ واصطلاحاً ؟

2-ما هو أثر الإسلام على الحياة العربية ؟ من ناحية عقدية – اجتماعية – سياسية ؟

3-ماهوأثر الإسلام على اللغة العربية ؟

4-ماذا نقصد بعالمية اللغة العربية وضح مفصلاً ؟

5-ماذا تعني عبارة (الإسلام جعل اللغة العربية خالدة) وضح مناقشاً ؟

6-كيف ساعد الإسلام على توحيد اللهجات العربية ؟

7-ما هما العاملان اللذان أديا إلى توحيد اللهجات العربية قبل الإسلام ثم بين كيف تم ذلك ؟

8-  ما أثر القرآن على لهجة قريش ؟

9- مَنْ هم أوائل الشعراء المسلمين؟ وكيف أثر عليهم القرآن ؟

10- ما هي أهم موضوعات الشعر في عهد الرسول (ص) ؟ مع ذكر ممثل لكل موضوع .

11- بم فخر المسلمون ؟

12-لم اقتصر المدح على الرسول؟ وبم كان يُمْدَحُ؟ ومَنْ هم أشهر مادحيه ؟

13-ما هو الرثاء ؟ وما مبعثه ؟ ومتى يكون صادقاً ؟ وكم نوعاً منه في صدر الاسلام ؟ ما هما ؟

14-ما هي موضوعات الشعر في عهد الخلفاء الراشدين ؟

15-ماذا يُقْصَدُ بتصوير المعارك؟ تناول مثالاً لذلك ؟

16-اذكر نموذجاً لرثاء شهداء وآخر لرثاء خليفة .

17-كيف أثر نزول القرآن على النثر الأدبي ؟

18- ما هي أقسام النثر العربي في عهد الرسول (ص) ؟

19-بِمَ تميز حديث الرسول صلى الله عليه وسلم ؟

20- خطب الرسول (ص) في فتح مكة، فبم تختص خطبته تلك ؟

21-من هم الذين ارسل لهم الرسول رسائل ؟ وما هي مميزات رسائله ؟

اقرأ أيضا:  منحة الحكومة السعودية 2022

22-تَرَسَّم النثرَ في عهد الخلفاء الراشدين خطانثرالرسول، فبم كان ذلك؟ 23-ما هما شقا النثر في عهد الخلفاء الراشدين ؟

24-خطب أبوبكر الصديق في الصحابة عندما اختاروه خليفة للرسول- صلى الله عليه وسلم- ، فماهي خصائص خطبته تلك ؟

25/ (اقرأوا القرآن تُعْرَفوا به، واعملوا به تكونوا من أهله، أنه لم يبلغ ذي حق أن يطاع في معصية الله . ألا وأني أنزلت نفسي من مال الله بمنزلة والي اليتيم . إنْ استغنيت عففت وإنْ افتقرت أكلت بالمعروف، تقرم البهمة الإعرابية القضم لا الخضم ” )

من القائل ؟ما نوع النثر ؟ما هي الأفكار التي مثلها القول ؟

26/ما هي أنواع الخطب في عصر الخلفاء ، مع التمثيل ؟

27/أرسل أبو بكر الصديق رسالة حمَّلها قادة الجيوش للمرتدين ، فماذا كانت تمثل؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تمرين (2)

(أسئلة امتحانات المدرسة 2004-2005)

نظامي 28/10 س1 ب :

(ب) يُعد الرسول – صلى الله عليه وسلم – أفصح من تكلم بالعربية ؛ فقد أوتي جوامع الكلم ؛ لذا كان حديثه أبلغ أنواع النثر العربي. ومن دلائل بلاغته :

س3 ج :  راجع العصر الجاهلي

 

نظامي أدب 17/1 :(أ) قال الشاعر :

جزى  الله اقواماً  بجنب  مشرق  *  غداة دعا الرحمن من كان داعياً

جناناً من الفردوس والمنزل الذي *    يحل به مِ   الخير  من  كان  باقياً

1- من أي أغراض الشعر هذان البيتان ؟  ومن المقصود بـ” اقواماً ” ؟

2- ما الذي يميز (من خلال البيتين ) هذا الغرض الشعري في صدر الإسلام عنه في العصر الجاهلي ؟

3- ما معنى مِ الخير ؟ وما إعراب جناناً ؟

(ب) لقد بعث الرسول (ص) – بعد استقرار دولته – برسائل إلى الدول المجاورة وكسرى وهرقل وغيرهم – فما مميزات تلك الرسائل ؟

 

شامل رقم (1) س3 ج :

تحدث  بإيجاز  عن الرسائل كنوع من النثر الأدبي في عهد الخلفاء الراشدين مقارناً بالعصر الأموي .

 

شامل رقم (3) :

أ) ضع علامة (P) أمام الاجابة الصحيحة وعلامة (×) أمام الاجابة الخاطئة:

  • (أسلم تسلم) قيلت هذه العبارة لكسرى وقيصر .     (     )

 

شامل رقم (4) :

قال الشاعر:

عينُ  جودي  بعبـرة  ونحيـب * ولا تملي على الإمام النجيب

 فجعتني  المنون  بالفارس المعلم* يـوم  الهيـاج   والتلبيب

 عصمةالناس والمعين على الدهر* وغيث المنتاب والمحروب

1/ موضوع الأبيات أعلاه هو .. القائل هو .. وقيلت في .. 2/ماالغرض من الأمر في قولها (عين جودى)؟ ما هما الصفتان اللتان وُصف بهما الموصوف في البيت  الأخير ؟ ما معنى المنتاب ،المعلم ، التلبيب ، المحروب ؟

 

تمرين (3)

 

(أسئلة امتحانات الشهادة 2003-2005م)

تاريخ الامتحان رقم السؤال نص السؤال
مارس 2003م س2  ج-

 

ضع علامة (P) أمام العبارة الصحيحة وعلامة(×) أمام العبارة الخطأ :

ظهرت الرسائل الأدبية فى صدر الإسلام.

اقتصر المدح في صدر الإسلام على مدح الرسول “ص” .

يونيو 2003  م س4  ب-

 

 

دارت موضوعات الشعر في عهد الرسول “ص” حول أغراض ثلاثة فما هي؟

أكتب باختصار عن أثر الإسلام في الخروج باللغة العربية من المحلية الى العالمية.    (4 سطور فراغ)

مارس 2004م س2  ج3- ما السمة التي اتسم بها الفخر والمدح في عهد الرسول “ص ”  ؟
مارس 2005م س2 أ تحدّث بإيجاز عن أثر القرآن الكريم في اللغة

1/   2/   3/

مارس 2008 س2ب1 ترك الإسلام آثارا عميقة في اللغة العربية ،فاذكر ثلاثة منها باختصار.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

You cannot copy content of this page