الكل يتحدث عن اللقاحات فماذا عن الدواء؟ ..أخبار جيدة!

أحد الأدوية المقترحة يمكنه إيقاف انتشار فيروس كورونا خلال 24 ساعة على الرغم من أن العالم كله مشغول بتحديث أخبار لقاحاتنا بشكل شبه يومي،إلا أنه لا توجد حتى الآن طريقة لحل مشكلة فيروس كورونا المستجد الذي انتشر في جميع أنحاء العالم والناس.

الكل يتحدث عن اللقاحات فماذا عن الدواء؟ ..أخبار جيدة!

أخر أخبار فيروس كورنا

أجرى باحثون من معهد جورجيا للعلوم الطبية الحيوية دراسة أعطت الأمل وانتشرت التفاؤل،وأظهرت الدراسة أنه في مواجهة فيروس كورونا المستجد بالإضافة إلى اللقاحات،يحتاج العالم إلى أن يكون قادرًا على تقليله المرشحون للعلاج من مخاطر المضاعفات الوبائية،مما يدل على أنهم قادرون على تحقيق هذا الهدف.

أكد باحثون في الجامعة الأمريكية أن الأدوية المضادة للفيروسات التي تؤخذ عن طريق الفم يمكن أن تمنع تفشي كورونا،ونشرت نتائج الدراسة في المجلة العلمية Nature Microbiology قال معدو الدراسة إن عقار “مونلوبرافير” المضاد للفيروسات يمكن أن يوقف انتشار فيروس كورونا خلال 24 ساعة.

وبحسب مدير البحث الدكتور ريتشارد بليمبر،فإن الأدوية الفعالة ضد فيروسات الأنفلونزا يمكن أن تمنع إطلاق أو انتشار كوفيد -19 لأنها تقاوم فيروسات الجهاز التنفسي،مضيفا أنه يجب على العلماء الانتباه بعد تلقي الدواء على الحيوانات المصابة بفيروس كورونا بقدر ما يقلل من عدد جزيئات الفيروس،كما قال،يجب أن يعني ذلك تقليل فرصة انتشار العدوى.

 

ميزة ضخمة

في هذا السياق ، اكتشف الباحثون أيضًا أن الأدوية المذكورة أعلاه لها العديد من المزايا،والميزة الأولى أنها يمكن أن تمنع ظهور الأعراض الشديدة لـ Covid-19 لأنها تقصر من فترة العدوى ويمكن أن تكبح الفيروس بسرعة وأضافوا أن الدواء يمكن أن يقلل من تكاثر الفيروس في الجسم،وبالتالي يقلل بشكل كبير من “الحمل الفيروسي” لدى المريض وهذا يعني أنه إذا لم يكن هناك فيروس كافٍ في الجسم،فسيكون لدى المريض أعراض خفيفة (إن وجدت).

ومن غير المحتمل أيضًا أن يصيب الأشخاص الآخرين من حوله حصل العلماء على نتائج أبحاثهم من خلال تجربة،حيث كانت التجربة هي حقن فيروس “SARS-Cove-2” في مجموعة من القوارض،وعلاجها بالعقاقير المضادة للفيروسات بعد ظهور أعراض المرض من القوارض تعرضت للقوارض التي تتلقى الدواء،ولكن لم يتم العثور على أي إصابة من بين الفرق التي تتعافى،هذا يشير إلى عدم وجود إصابة.

 

الحلم بنهاية الوباء

جدير بالذكر أن رئيس مكتب السجلات الصحية للأمم المتحدة أعلن الجمعة أن النتائج الإيجابية لتجربة لقاح فيروس كورونا تعني أن العالم “ يمكن أن يبدأ في الحلم بنهاية الوباء  ” على اللقاح. ” ومع ذلك،في خطاب ألقاه في أول اجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن الوباء،حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدوروم غيبريجيسوس من أنه على الرغم من إمكانية إيقاف الفيروس،”الطريق إلى الأمام لا يزال قائما”.

التعليقات

اترك رد

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com
error: غير مسموح