التخطي إلى المحتوى

أصبحت منطقة الرياض الحصة الأكبر بنسبة 40.4٪ كشفت وزارة الصناعة والثروة المعدنية السعودية،اليوم الاثنين،عن عدد المصانع في المملكة العربية السعودية وتوزيعها الجغرافي حسب المناطق الإدارية.

الصناعة السعودية: 9563 مصنعاً في المملكة العربية السعودية برأسمال يزيد عن تريليون ريال

وزارة الصناعة والثروة المعدنية

وبحسب وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات،فقد بلغ عدد المصانع 9563 مصنعا برأسمال 1.086 تريليون ريال وأضافت الوزارة،مستشهدة ببيانات من مركز المعلومات الصناعية الوطني،أن المصانع تقع في مناطق مختلفة من المملكة العربية السعودية،وقد ساهمت في تحقيق التنمية الصناعية الشاملة أما في توزيع المصانع حسب المنطقة الإدارية،فقد احتلت منطقة الرياض الحصة الأكبر بنسبة 40.4٪ من إجمالي عدد المصانع في المملكة العربية السعودية،وتأتي المنطقة الشرقية في المرتبة الثانية بنسبة 21.9٪،تليها منطقة مكة المكرمة بنسبة 18.9٪ وبلغت نسبة المصانع في المدينة المنورة 4.1٪ تليها القصيم وعسير 4٪ على التوالي،أما باقي المصانع فتقع في مناطق حائل وتبوك والجوف وجيزان ونجران والباحة والحدود الشمالية.

 

توزيع حسب عدد المصانع النشطة

من حيث توزيع عدد المصانع حسب النشاط،استحوذت أنشطة تصنيع المنتجات المعدنية غير المعدنية الأخرى على النسبة الأكبر،حيث بلغت 20.1٪،وشكلت أنشطة تصنيع منتجات المطاط والبلاستيك 13.1٪،وصناعة المنتجات المعدنية المشكلة النسبة 12.1٪.

استحوذت صناعة المواد الغذائية على 11٪،وصناعة المنتجات الكيماوية والكيميائية 9.8٪،بينما استحوذت الأنشطة الأخرى على صناعة المعادن الأساسية بنسبة 4.9٪،وصناعة الورق وتصنيع منتجاتها بنسبة 3.7٪،وتوزعت المصانع المتبقية في العديد من الأنشطة الأخرى.

قال وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر الخريف (بندر الخريف): إن وباء كورونا أتاح لنا اختبار قوة القطاع الصناعي،الأمر الذي أثبت أن نهج المملكة في هذا القطاع آمن نعم،خاصة أن استراتيجية القطاع الصناعي هي أهم جزء فيه،توطين معظم البضائع المستوردة.

وأوضح الوزير أن هذا العام شهد الموافقة على 600 تصريح استثماري جديد،وأكد أنه منذ إطلاق “رؤية 2030″،تم تحقيق العديد من الإنجازات في الصناعة وصناعة التعدين.

اقرأ أيضا:  وزارة الصناعة والثروة المعدنية فتح باب التسجيل في برنامج الخريجين بالتعاون مع مسك 2021

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *